مقال: السيرة الذاتية للشيخ محمد سعيد ملحس رحمه الله           مقال: القارئ الشيخ محمد رشاد الشريف رحمه الله           مقال: شيء مما يقوله "الآخر" عن رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم)           مقال: من دلائل النُّبُوَّة .. خاتم النُّبوَّة           برنامج نماذج إبداعية من السيرة النبوية: نماذج ابداعية من السيرة النبوية-18-اكتشاف المواهب3           برنامج الله في حياتي: الله في حياتي-26-الغني ج1           برنامج على التقوى من أول يوم: على التقوى من اول يوم-المهر-23-04-2017           برنامج تفسير القرآن الكريم: تفسير النابلسي 1017 - هود 088 - 095           برنامج الكلمة الطيبة: الكلمة الطيبة-فوائد وعبر من رحلة الاسراء والمعراج           برنامج تفسير القرآن الكريم: تفسير النابلسي 1016 - هود 086 - 087         

New Page 1

     من نحن

New Page 1

من نحن

 

بسم الله الرحمن الرحيم

إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً

إذاعة القرآن الكريم في سطور 

    في وقت انتشرت فيه العديد من وسائل الإعلام المختلفة ، هب الغيورون من أهل القرآن ليقدموا البديل من معين عذب زلال طهور، فاهتدوا إلى فكرة إنشاء هذه الإذاعة لتنير حلكة ليل تعطشت فيها النفوس المؤمنة إلى النور. وتجسدت الفكـرة بذرة طيبـة نمت في قـلوب القائمين عليها، لتشمـخ شجرة طيبة باسقة، تؤتي ثمارها كل حين بإذن ربها في قلوب المستمعين.... 

وقد هيأ الله لرعاية الإذاعة وإدارتها العامة فضيلة الشيخ محمد سعيد ملحس جزاه الله خيرا  
 
( شيخ قراء شمال فلسطين وصاحب كتاب أحكام تجويد القرآن على رواية حفص بن سليمان ).

نشأة  الإذاعة  وتطورها

     بدأت الإذاعة ونمت وتطورت بفضل الله عز وجل، وقد انطلق مشروعها في مدينة نابلس في بث تجريبي لمدة شهرين،ثم اعتمد البث الرسمي بتاريخ 12 ربيع الثاني 1419 هـ  الموافق ( 5/8/1998) م. وكانت الإذاعة تغطي منطقة جغرافية ضيقة جدا، شملت مدينة نابلس والقرى المحيطة. وبعد مرور تسعة أشهر على انطلاقتها شُرع بتطوير آخر، إذ تم البدء بوضع أبراج تقوية في مناطق مختلفة من مدن الضفة الغربية، وذلك للتغلب على العوائق التقنية للإرسال التي يسببها الوضع الجغرافي في فلسطين، وجرى التطوير بوتيرة زمنية حكمتها الظروف المادية، إلى أن وصل الأمر للوضع الحالي، حيث أصبح أثير إذاعة القرآن الكريم يغطي فعليا 85% من أراضي فلسطين، إضافة إلى مناطق عديدة في الأردن، وأجزاء من مصر، وبذلك يكون بث الإذاعة فعليا هو الأوسع في التغطية الجغرافية.

    كما أن الإذاعة عملت ضمن خطتها التطويرية على إيصال بثها للعالم عبر شبكة الإنترنت، وكان ذلك في عام (2003) م ، وقد أجريت عدة تحسينات على موقعنا ليتسنى الدخول والاستماع إلى بث الإذاعة لأكبر عدد ممكن من المستمعين.

   كما أن الإذاعة عملت على تطوير كادرها الإداري والفني والمهني للارتقاء بهذا الصرح الإعلامي، والوصول به منزلة تليق بكتاب الله عز وجل.

هدفها

ربـط النـاس بكتـاب اللـه عز وجل، بسمـاع قرآنـه، وفهـم آياتـه، وتعلم أحكامـه،       والدعـوة إلى العمـل بمقتضـاه في مناحـي الحيـاة.

" وَالَّذِينَ يُمَسَّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ إِنَّا لاَ نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ "

منهجها

إذاعـة القـرآن الكـريـم حيـاديـة مستقلـة، ومتخصصـة بالقـرآن الكـريم ومعـارفـه، رائدها الإيمان العميق بترسيخ العقيدة الإسلامية، شراعها العلم الصحيح المنبثق من الكتاب والسنة، نبراسها توحيـد المسلميـن، ودعوتهم إلى الاعتصام بكتاب الله، وتجنب الخلافات المذهبية والحزبية.

 " وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ "

تمويلها

يتم تغطية نفقات الإذاعة بمساهمة العديد من المؤسسات والشركات بنشر إعلاناتها فيها ، ورعاية برامج الإذاعة، بالإضافة إلى مبيعاتها من مطبوعات، وإصدارات صوتية عديدة.

راديو زينون

جميع الحقوق محفوظة لإذاعة القرآن الكريم 2011
تطوير: ماسترويب