إعلان وتنويه هام الأخوة مستمعي ومحبي إذاعة القرآن الكريم-نابلس، نود أن ننوه الى أن هناك محطة راديو مجهولة الهوية والمكان، تبث تلاوة قرآن كريم على مدار الساعة، دون الإعلان عن اسم المحطة أو رقم تلفون أو أية فواصل إعلانية ، و قد اثر ذلك على إرسال إذاعتنا في الكثير مناطق مدينة القدس ، و مدينة بيت لحم ، ومناطق واسعة من مدينة رام الله، وبعض مرتفعات جنين، ومنطقة الرام وكل مدينة أريحا، ومنطقة نابلس الجديدة في مدينة نابلس، وحوّارة وحاجز زعترة بالقرب منها، وخط التسعين بين مدينة أريحا وطبريا،، ولا زلنا مستمرين بالحث والتحري لمعرفة المناطق المتضررة من هذا التشويش، ولأن هذه المحطة تستخدم نفس ترددنا الذي نستخدمه 96.9FM، وتبث تلاوة قرآن، فهذا ما زاد الأمر تعقيدا في البحث ووقتا أطول حتى استطعنا التأكد من أن هناك جهاز إرسال بقدرة عالية يبث على هذا التردد. ونشكر كل من اتصل بنا ليخبرنا بهذا التشويش، علما أننا قمنا بالبلاغات لدى الجهات الرسمية في وزارة الأتصالات وتكنلوجيا المعلومات، وجاري العمل على تحديد مصدر هذا التشويش، ثم العمل على حل الموضوع بحول الله ومشيئته. لا تنسونا من دعائكم.           مقال: السيرة الذاتية للشيخ محمد سعيد ملحس رحمه الله           مقال: القارئ الشيخ محمد رشاد الشريف رحمه الله           مقال: شيء مما يقوله "الآخر" عن رسول الله (صلّى الله عليه وسلّم)           مقال: من دلائل النُّبُوَّة .. خاتم النُّبوَّة           برنامج نورك فينا:  نورك فينا - 07 - صفات الحضور ج2           برنامج مهنتي فقهها وآدابها:  مهنتي فقهها وادابها - 18 - مهنة الطب5           برنامج الكلمة الطيبة:  الكلمة الطيبة - أفيقي يا فتاة الاسلام           برنامج تفسير القرآن- د.مصطفى حسين: تفسير مصطفى حسين - 0419 - سورة هود 050 - 055           برنامج تربية الأولاد:  وسائل تربية الأولاد - 82- التربية بالملاحظة 1           برنامج مهنتي فقهها وآدابها:  مهنتي فقهها وادابها - 17 - مهنة الطب4         

الشيخ/

New Page 1

     الإعجاز في القرآن

New Page 1

العلم يثبت أن الإنسان خلق من تراب وماء

05/02/2015 13:13:00

يؤكد العلماء اليوم بأن جميع العناصر التي يتركب منها جسم الإنسان موجودة في التراب، وهذا ما ‏حدثنا عنه القرآن، يقول تعالى: (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ إِذَا أَنْتُمْ بَشَرٌ تَنْتَشِرُونَ) [الروم: ‏‏20]... لقد خلق الله كل شيء حي من الماء، وقد وجد العلماء أن نسبة الماء في تركيب المخلوقات ‏الحية تصل لأكثر من 70 بالمئة.
 
تصور أنك كنت ذات يوم عبارة عن هذه الكرات الصغيرة التي لا ترى بالعين المجردة.. إنها صورة بالمجهر الإلكتروني لجنين عمره 48 ساعة فقط!! كيف ستتحول هذه الكرات (الخلايا) الصغيرة والتافهة إلى إنسان كامل.. إنها قدرة الله تعالى.
 
وهذا عبارة عن جنين عمره سبعة أسابيع.. إنه صغير جداً وأصغر من حبة الكرز!! ولكن له سمع وبصر وقلب ودماغ وجهاز هضمي وجهاز تنفسي... من الذي صنعك أيها الإنسان؟
ولذلك قال تبارك وتعالى: (وجعلنا من الماء كلَّ شيء حيّ) ‏‏[الأنبياء: 30]، وقال أيضاً: (والله خلق كلَّ دابَّة من ماء) [النور: 45].‏
ويؤكد العلماء أن من أكثر الظواهر غرابة في الطبيعة ظاهرة خلق الإنسان! فخلية واحدة تنمو ‏وتصبح أكثر من مئة ألف مليار خلية، كيف تحدث هذه العملية، ومن الذي يتحكم بهذا البرنامج ‏الدقيق، هل هي الطبيعة، أم خالق الطبيعة عز وجل؟
ولذلك فقد اكتشف العلماء أن جسم الإنسان ‏يتألف من العناصر ذاتها الموجودة في التراب.‏
 
يؤكد علماء وكالة ناسا أن أرضنا تشكلت من الغبار الكوني .. وهذا الغبار شكل تراب الأرض وكذلك الماء، وذلك عبر ملايين السنين.. ومن ثم خلق الإنسان من هذا التراب والماء.. طبعاً هم يعتبرون أن عملية الخلق تمت بالمصادفة ونحن نعتقد أن الله هو خالق كل شيء!
إذاً تؤكد الحقيقة العلمية أن الإنسان يتركب في جوهره من ماء وتراب، وهكذا عندما يختلط الماء ‏بالتراب يشكلان الطين، وهو أصل الإنسان.
يقول تعالى: (وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْ سُلَالَةٍ مِنْ طِينٍ) ‏‏[المؤمنون: 12]. وهذا يدل على التطابق الكامل بين العلم الحديث وما جاء به القرآن قبل 14 قرناً.. ‏فسبحان الله!

 



رسائل الإيمان

جميع الحقوق محفوظة لإذاعة القرآن الكريم 2011
تطوير: ماسترويب